فن وثقافة

ساكنة أزمور وسيدي علي تطالب بفتح المصب+”فيديو”

نظم يوم أمس الأحد 25 أكتوبر الجاري العشرات من ساكنة أزمور وسيدي علي بنحمدوش، مسيرة احتجاجية مطالبين الجهات المعنية بإنقاذ وادي أم الربيع الذي اختنق بمصبه، وقد رفع المشاركون في هذه الوقفة شعارات تصب في المطالبة بالإسراع في فتح المصب قبل أن يصبح الأمر كارثيا أكثر مما عليه الآن.
وتجدر الإشارة إلا أن مصب وادي أم الربيع بدأ يختنق منذ انتهاء عملية جرف الرمال به،الشيء الذي يستدعي الوزارة المعنية على الإسراع في إعطاء الأولوية للمختصين في جرف الرمال، حتى تعود عملية التبادل الطبيعي بين مجرى الوادي والمحيط المجاور،كما أكد العديد من المتتبعين للشأن البيئي،بأن ما تقوم به الوزارة من جرف الرمال بالآليات الموجودة الآن بالمصب،يعد كذبا على الدقون وبأنه فقط در الرماد على العيون.

وفي مقطع الفيديو التالي يظهر لافتات تصب في الموضوع رفعها المحتجون

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. هده الجمعيات هي لخرجت على المنطقة كلها مشي غير الواد المريقية صحاب تبزنيز في كلشي عطيه 200dh اقول لبغيت. كانت الشركة خدامة و الواد مزيان فيه الحوت و نقي حتى جاو هاد الواعرين الفاهمين بزاف ادار وقفات احتجاجية باش توفق الشركة بحجة البيئة تتضرر و اليوم يقولون الشركة لم تقم بعملها خلتوها الله يلهيكم في الانفسكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق