فن وثقافة

ائتلاف اللغة العربية بجهة فاس مكناس ينظم ندوة حول تعليم العربية وتعلمها عن بعد بين هاجس الاستمرارية وطموحات التطوير

ماروك بريس:

المنسقية الجهوية للائتلاف الوطني من أجل اللغة العربية “فاس مكناس”تنظم ندوة تفاعلية عن بعد في موضوع:
تعليم اللغة العربية وتعلمها عن بعد بين هاجس الاستمرارية وطموحات التطوير
الجمعة 19 يونيو 2020
بمشاركة:

د.محمد بنلحسن
أستاذ التعليم العالي (المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين فاس)
د.محمد الدخيسي أبو أسامة
باحث (المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين للجهة الشرقية)
د.عبد الحق العمري
أ.باحث (الكلية المتعددة التخصصات الناضور)
د.المختار السعيدي
مفتش تربوي
(الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين الدار البيضاء سطات)
د.فتيحة اليحياوي
باحثة (المديرية الإقليمية بولمان)
د.حميد حماموشي
أستاذ مبرز (أقسام تحضير شهادة التقني العالي فاس)
وستسعى للإجابة عن الأسئلة المحورية الآتية:
المحور الأول:
ما الفرق بين تعليم وتعلم اللغة العربية في المدرسة والجامعة ومراكز التكوين حضوريا وتعليمها وتعلمها عن بعد؟
المحور الثاني:
هل إجراءات تعليم وتعلم اللغة العربية خلال الجائحة تستجيب لمعايير وشروط التعلم عن بعد في نظركم؟
المحور الثالث:
يقوم تدرس اللغة العربية على البعد التواصلي المرتبط بكفاياتها المسطرة في المنهاج التعليمي، هل التواصل الافتراضي استمرار للتواصل الحضوري أو بينهما اختلاف؟
المحور الرابع:
يربط الباحثون في أسباب ضعف تعليمية اللغة العربية بين المناهج والمحتوى والوسائل والطرائق، هل التجديد في الوسائل كاف في نظركم لتحقيق التطوير المنشود؟
المحور الخامس:
بذلت منذ الثمانينيات من القرن الماضي، جهود مهمة في مجال المعالجة الآلية للغة العربية وحوسبتها، واليوم هناك أبحاث حول الذكاء الاصطناعي واللغة العربية، هل يمكننا اعتبار ذلك دعامة أساسية للانتقال نحو تعلم اللغة العربية عن بعد بسلاسة؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق