مجتمع

جمعيات مدنية تهنئ عاهل البلاد على نجاح العملية الجراحية

ماروك بريس:

السلام على المقام العالي بالله
إلــــى السدة العالــــية بالله صاحب الجلالة الملك سيدنا و مولانا محمد السادس نصره الله وأيده مولاي صاحب الجلالة والمهابة بعد تقديم فروض الطاعة والولاء يشرفنا أن نرفع إلى جنابكم الشريف من خدام الأعتاب الشريفة رؤساء “الجمعيات والمنظمات الموقعة أسفله” داخل وخارج ارض الوطن ، أحر التهاني وأطيب الأماني المشفوعة بخالص الحب والولاء ، بمناسبة نجاح العملية التي أجراها ملك البلاد صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وايده ، الخبر الذي ادخل الفرحة على قلوب كافة المغاربة قاطبة داخل وخارج ارض الوطن ، هذا الخبر الذي استقبله الشعب المغربي بفرحة كبيرة غمرت كل مواطن، رافعين للمولى عز وجل اكف الضراعة لشفاء مولانا صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره وان يشفيه ويعافيه شفاء لا يغادر سقما عاجل غير اجل
مولاي صاحب الجلالة والمهابة اننا نغتنم هذه الفرحة السعيدة لتقديم فروض الطاعة والولاء ،فرحين بعودة صحة مولانا صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وايده ، الضامن لاستقرار البلاد وحماية العباد ، مفتخرين بخطواتكم المولوية الكريمة ،ومبادراتكم الشريفة وعطفكم المستمر لرعاياكم الأوفياء،مؤكدين تجندنا المتواصل وراءكم يا مولاي وتعبئة كل طاقات مغربنا الحبيب الذي يعرف في عهدكم الزاهر التقدم والازدهار، كما اننا جد سعداء بالالتفاتة الكريمة التي أطلقتموها نحو إخوتنا وأشقاءنا الأفارقة من خلال ربط خط المحبة والإخاء لتقديم المساعدات المهمة لمواجهة وباء كرونا كوفيد 19 المستجد ،وهو ما يبين الدور الريادي لمملكتنا بعد العودة الحميدة للبيت الإفريقي، رغم العراقيل التي يحيكها خصوم الوحدة الوطنية والافريقية
حفظكم الله يا مولاي بما حفظ به الذكر الحكيم، وأطال عمركم وأبقاكم فخرا لهذا البلد ساهرا على أمنه وازدهاره، وقائدا للمسيرة التنموية التي تصبو جلالتكم لتحقيقها، وأقر عينكم بولي عهدكم صاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير مولاي الحسن والأميرة المصونة للا خديجة، وشد أزركم بشقيقكم المحبوب صاحب السمو الملكي الأمير الجليل المولى رشيد وباقي أفراد الأسرة الملكية الشريفة، إنه تعالى سميع قدير وبالإجابة جدير…
توقيع خدام الأعتاب الشريفة مجموعة الشباب والمجتمع المدني للترافع عن مغربية الصحراء.

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق