تأسيس “إئتلاف الدار لكبيرة أزمور” كمبادرة للدفاع عن أزمور.
نشر الأحد 15 دجنبر 2019

ماروك بريس:

بعد مرحلة التشاور والتنسيق التأمت فعاليات مدنية ،وجمعيات محلية بأزمور في تجمع جمعوي اطلق عليه “إئتلاف الدار لكبيرة أزمور” ويهدف هذا الإطار إلى الدفاع عن القضايا الآنية لمدينة أزمور وإسماع صوتها والترافع من أجل الإنصاف المجالي والتنموي.

وركزت الفعاليات المجتمعة على استقلالية المبادرة ليبقى الهذف الأسمى هو تنمية أزمور اقتصاديا واجتماعيا وتقافيا ورياضيا.
ويضم الإئتلاف في عضويته ممتلي بعض الجمعيات وبعض الكفاءات الأزمورية المقيمة بالمدينة أو بالمهجر.
ومن الآليات التنظيميةالتي جاء بها الإتلاف ” المجلس الإداري” الدي سيضم الأطر والكفاءات والغيورين من أبناء أزمور.
وبعد مناقشة القانون الأساسي والأهداف تم انتخاب مكتب تنفيدي جاء كالتالي:
الإشراف العام: خديجة بنميرة
الرئيس : جمال الباز
نواب الرئيس: – مصطفى زهيري
-أمينة ذكير
– مصطفى بلقروية
-خديجة الراضي
الكاتب العام: سعيد الخاتيري
نواب الكاتب: – أمينة البركادي
-خديجة شطبي
– حسناء السدراوي
أمين المال : حميد كمال.
نواب الأمين: – ياسين شهاب.
– بوشعيب حجي
– عبد الله الركراكي
مستشارون: – الطوسي محمد
– سعاد بريو
– داشري رشيدة
– رشيدة أجواو
– زهرة بياد