العالم عبد الواحد وجيه يحل بمليلة عبر بوابة المجتمع المدني
نشر السبت 14 دجنبر 2019

ماروك بريس:

نظمت جمعية شباب مليلة للتربية و التعليم النشيطة في منطقة مليلة إقليم بنسليمان يوم الجمعة 13/12/2019 بثانوية محمد بن عبد الكريم الخطابي التأهيلية أمسية علمية أطرها العالم المغربي “عبد الواحد وجيه” بمشاركة العديد من الآكادميين و التربويين .

هذا و قد عرف برنامج الأمسية كوكتيلا من الأنشطة الدينية الهادفة إلى التذكير بأهمية القدوة في الإسلام و التحولات التي عرفها المجتمع المغربي ثقافيا و تربويا و قيميا .

ابتدأ اللقاء بآيات بينات من الذكر الحكيم ألقاها على مسامع المليليين القارئ المغربي الشهير بدر جباري .ثم تلته كلمتي رئيس مؤسسة محمد بن عبد الكريم الخطابي التأهيلية السيد عبد الغني عروكة و كلمة رئيس الجمعية المنظمة في شخص الباحث رشيد أشن . وبعده تم فسح المجال لمحاضرة تبلور مضمونها حول ” أهمية القدوة في الإسلام” ألقاها الأستاذ و الباحث محمد علواش …

كما أغنى الأمسية وصلات من الأناشيد الدينية التي أنشهدها

المنشد أشرف بلعقول عضو فرقة الصفا برئاسة منشد الشارقة ياسين الشهب الذي حضر بدوره هذا الحفل الديني. و قد اختتم اللقاء بمحاضرة العالم المغربي عبد الواحد وجيه التي وسمت ب”التربية و العلم “استفاض من خلالها المحاضر في الحديث عن ماهية التربية من خلال سفر في التاريخ الأدبي العربي…

وأشرف على تسير فقرات هذا اللقاء التلميذة النجيبة فاطمة الزهراء لمباردي.

حيث جسد هذا الأخير الآفاق المشتركة بين قطاع التربية و المجتمع المدني في مليلة أنموذجا للتعاون و النهوض بالمدرسة المليلية خاصة و المغربية قاطبة .