مدير ديوان عامل الجديدة رجل يحمل نبراس التواضع وينير به ردهات العمالة
نشر الجمعة 27 شتنبر 2019

ماروك بريس:

في مرات عديدة نصادف مقولة «وضع الرجل المناسب في المكان المناسب»، كأنموذج يحتدى به ويسهل طريق نهج مسارها، لكن يبقى هذا المفهوم بعيد المنال، ويصعب أن نلتقي بمن تنطبق عليه تلك المقولة، لكن عندما نصادف أحد هذه النماذج، لابد لنا بأن نثمن مجهوداتها الجبارة في تيسير العمل وتقريب المفهوم العام لمنهجيتها،فمن لم يشكر الناس لم يشكر الله، ولابد لنا بإعطاء كل ذي حق حقه.
ضيفنا اليوم رجل من طينة خاصة،تمرس في العمل الإداري،وترك بصماته تشع داخل نبراس غرفها.
ضيفنا رجل طبق مقولة”الرجل المناسب في المكان المناسب”،خلال كل تدرجاته المهنية، والتي أعطت لعامل إقليم الجديدة، راية الاعتماد عليه ورفعها في سماء مدينة الجديدة عاليا.
إنه صالح نجاح مدير ديوان السيد عامل إقليم الجديدة،والذي لم يمر على تعيينه في هذا المنصب بضعة أشهر،قادما من الملحقة الادارية الثانية كقائد رئيس لها، ولكنه تقلد منصب التقدير والرضى من طرف كل المواطنين الذين سبق لهم التعامل معه،وحتى الإعلاميين والصحفيين الذين غالبا ما تكون آراءهم محتشمة اتجاه المسؤولين،خرجوا عن القاعدة ولم يجدوا أي صعوبة في أن يمدحوه ويكنوا له كامل الإحترام والتبجيل.
وخير شاهد على العمل الجاد للسيد صالح،هو الطريقة الحضارية التي أضحت سبيلا مفروشا بالورود لإعلاميي الإقليم،حيث أصبحت مقاعدهم تتزعم المقاعد خلال كل لقاء مع عامل الإقليم.
نتمنى من كل المسؤولين على الصعيد الاقليمي، أن تكون طريقة عملهم بمستوى السيد صالح،وأن تكون الطريقة السلسة في التعامل مع المواطنين التي ينهجها ضيفنا ديدنهم .