إضراب جديد في قطاع السكك الحديدية بفرنسا احتجاجا على خطط ماكرون الإصلاحية
نشر الأحد 8 أبريل 2018

خاض عمال السكك الحديدية، اليوم الأحد 08 أبريل، إضرابا جديدا احتجاجا على خطط الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون للإصلاح الاقتصادي.وقالت الشركة الوطنية للسكك الحديدية (إس.إن.سي.إف) في بيان، إنه من المتوقع أن يشارك في الإضراب اليوم أكثر من ثلث عدد العمال المطلوب لتسيير الخدمات بسلاسة.

وأضافت أن “ملايين الركاب قد يواجهون يوما جديدا من الفوضى في ضوء تصميم النقابات على إفشال الإصلاح الذي تعهد به ماكرون”.

وبدأ عمال السكك الحديدية الأسبوع الماضي سلسلة من الإضرابات تستمر ثلاثة أشهر بسبب خلاف يتعلق بخطط الحكومة إجراء تغييرات في الشركة الوطنية للسكك الحديدية.

ودعت النقابات العمالية إلى الإضراب لمدة يومين كل خمسة أيام حتى نهاية يونيو المقبل، محذرة من أنها ستشدد من مواقفها مع وصول مفاوضات مع وزراء بشأن الإصلاحات إلى طريق مسدود.